وليد الدالى يحذر من الجلطات في حال الإصابة بتمدد الشريان الاورطي

وليد الدالى يحذر من الجلطات في حال الإصابة بتمدد الشريان الاورطي

الشريان الأورطي هو أكبر وعاء دموي في جسم الإنسان ينقل الدم من القلب إلى الرأس والذراعين وأسفل البطن و الساقين والحوض .
وصرح الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، أنه يمكن لجدران الشريان الأورطي أن تنتفخ مثل بالون صغير إذا أصبحت ضعيفة مما يجعلها مهددة للحياة، ويطلق مصطلح تمدد الشريان الاورطي أو تمدد الشريان الأبهر على التضخم في الشريان الاورطي والذي يصيب المناطق التي يكون فيها جدار الشريان ضعيفا، حيث يتسبب الضغط الناجم عن ضخ الدم عبر الشريان في انتفاخ الجزء الضعيف منه مثل البالون.
وقال الدكتور وليد الدالى، يمكن أن يحدث التمدد الوعائي في أي جزء من الشريان الاورطي ويشار أن موقع التمدد الوعائي يحدده نوعه حيث أن تمدد الشريان الاورطي البطني الذي يصيب جزءا من الشريان الاورطي المار عبر البطن، ويعتبر هذا النوع أكثر شيوعا من تمدد الشريان الاورطي .
وتابع الدكتور وليد الدالى، أن تمدد الشريان الاورطي الصدري الذي يصيب جزءًا من الشريان الاورطي في الصدر يمكن أن يصيب تمدد الشريان الاورطي الصدري جذر الاورطي وهو جزء من الشريان الاورطي المرتبط بالقلب والاورطي الصاعد وقوس الاورطي وهو الجزء المنحني من الشريان في الصدر أو الاورطي النازل.
وأضاف أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى، أن تمدد الشريان الاورطي هو مرض خطير جدا ، حيث يصاب به 3 – 2 شخص من أصل ألف شخص، ويمكن أن يكون صامت بدون أعراض أو ألم خفيف في البطن أو الظهر ، مثل ألم الغضروف ويمكن أن يظهر مضاعفات خطيرة ، مثل جلطة في أحد الأطراف أو جلطة في الشريان نفسه ، مما يسبب اضطرابات الدورة الدموية الحرجة.
وأوضح الدكتور وليد الدالى، أن أخطر هذه المضاعفات هو تمزق وانفجار تمدد الشريان الاورطي في البطن ، حيث يكون معدل الوفيات مرتفعا جدا لذلك معظم الحالات يتم اكتشافها بالصدفة عند عمل أشعة تلفزيونية ( سونار ) لأسباب أخري، وبعض المرضى أكثر عرضة لتمدد الشريان الاورطي مثل كبار السن أكثر من ٦٥ سنة ، مرضي الضغط ، ارتفاع الكوليسترول ومرض تصلب الشرايين.
وأكد الدكتور وليد الدالى، يمكن أن يزداد تمدد الشريان الاورطي اتساعا مع مرور الوقت، كما يمكن أن يبدأ في التسبب بأعراض حالما يبدأ حجمه بالازدياد، ويذكر أنه عندما يغدو تمدد الشريان الاورطي كبيرا جدا، فإنه يمكن أن يتسبب بنزيف خطير يشكل خطرا على الحياة أو يؤدي إلى الوفاة الفورية دون سابق إنذار، وتعتبر جلطات الدم خطرا آخر في حال كان الشخص مصابا بتمدد الشريان الاورطي، حيث يمكن أن تتشكل خثرة دموية داخل الشريان المتمدد، ويمكن لقطع دم صغيرة أن تنفصل عنها وتتحرك في الجسم. وأشار الدكتور وليد الدالى، أنه في حال علق جزء من الخثرة في الدماغ أو الأوعية الدموية في القلب فإنها قد تتسبب بسكتة دماغية أو أزمة قلبية.

الكلمات المفتاحية

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;